صلاة الاستخاره شروطها أوقاتها وأهميتها

0

ما هي صلاة الاستخارة

صلاة الاستخاره يلجأء الانسان المسلم الى صلاه الاستخارة حتى يستأخير الله سبحانه وتعالى فى اموار الحياه عامه . حين يحتار الانسان بين امرين لايصل بينهم الى قرار عندها يقوم الانسان المسلم بصلاه الاستخاره يدعو فيها الله سبحانه وتعالى  ويسأله ان يرشده الى القرار الذى فيه خير له. وتاتى صلاه الاستخاره بمعنى سؤال الخير او الخيره فى امر مطلوب او المقبل عليه. فهى عباره عن ركعتان يطلب فيه الشخص المسلم من الله سبحانه وتعالى ان يختار له الخير فى امر مباح . ولاتكون صلاه الاستخاره فى امر مكروه او محرم وهى سنه مستحبه. وللانسان المستخير حق ان يصلى صلاه الاستخاره اكثر من مره فى اوقات مختلفه.وصلاه الاستخاره عباره عن ركعتان هى سنه عن النبي المصطفى محمد عليه افضل الصلاه والسلام . يدعو فيها المستخير الله سبحانه وتعالى بدعاء الوارد عن النبى صلى الله عليه وسلم وهو:

(اللَّهُمَّ إنِّي أسْتَخِيرُكَ بعِلْمِكَ، وأَسْتَقْدِرُكَ بقُدْرَتِكَ، وأَسْأَلُكَ مِن فَضْلِكَ العَظِيمِ، فإنَّكَ تَقْدِرُ ولَا أقْدِرُ، وتَعْلَمُ ولَا أعْلَمُ، وأَنْتَ عَلَّامُ الغُيُوبِ، اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ خَيْرٌ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي – أوْ قالَ: في عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ – فَاقْدُرْهُ لِي، وإنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ شَرٌّ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي – أوْ قالَ: في عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ – فَاصْرِفْهُ عَنِّي واصْرِفْنِي عنْه، واقْدُرْ لي الخَيْرَ حَيْثُ كَانَ، ثُمَّ رَضِّنِي به، ويُسَمِّي حَاجَتَهُ.)

قد رجح اب تيميه ان هذا الدعاء قبل التسليم افضل من الدعاء بعده ومن الافضل ان يبدء المستخير الدعاء ويختمه بحمد الله سبحانه وتعالى والصلاه على النبى محمد صلى الله عليه وسلم وان يكون مستقبل القبله و يرفع يديه و يراعى اداب الدعاء

ومن شروط صلاة الاستخاره ايضاً:

يستحب قراءه سوره (قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ) من بعد سوره الفاتحه فى الركعه الاولى ثم بعد ذلك فى الركعه الثانيه قل هو الله احد  من بعد الفاتحه  جاء ذلك فى اقوال الحنفيه والشافعيه والمالكيه.

ام فيما يتعلق بأداء صلاه الاستخاره مستقله او جمعها مع الصلوات اخرى فاراء العلماء فى ذلك ان صلاه الاستخاره لاتصح معا صلاه مكتوبه . وقد اتفق على ذلك قول الرسول محمد عليه افضل الصلاه والسلام بسم الله الرحمن الرحيم فليركع ركعتين من غير الفريضه صدق الله العظيم

وقت صلاة الاستخاره

راى العلماء ان صلاه الاستخاره فى جواز اداء صلاه الاستخاره وقت النهى يجوز أداء الصلوات ذات الأسباب في وقت النهي إذا وُجِدت الأسباب الداعية لها، ومنها صلاة الاستخارة، وهو قول الإمام الشافعيّ، ورواية عن الإمام أحمد، واختارها بعض الحنابلة، واستدلّوا في ذلك على أنّ النهي عن الصلاة في وقت النهي قد دخله تخصيص، كجواز قضاء الصلاة الفائتة، وجواز إعادة الصلاة لمن دخل المسجد وفيه جماعة يُصلّون فأراد أن يُصلّي معهم ولو كان في وقت النهي، ولا تدخل الصلوات ذوات الأسباب في أحاديث النهي؛ لأنّها مُقترِنة

شاهد ايضا

دعاء للميت مكتوب (ادعية المتوفي) مستجابة

دعاء السفر مكتوب قصير بمختلف أنواعه

اهميه صلاة الاستخاره

  • عدم تعلق القلب بغير الله سبحانه وتعالى تفويض امرك لى الله وحده
  • الاخذ بالاسباب يرافقها توفيق من الله سبحانه وتعالى فمن يصدق الله فى سؤاله  اعطاه الله حاجته
  • الرضا بقضاء الله وقدره فيرد الهم والحزن الذى قد يحصل بسب اختياره
  • التوكيل على الله فتحقق صلاة الاستخاره
  • الفلاح في الاختيار ، والنجاح في الأمر ، والتوفيق في السعي

تكرار صلاة الاستخارة

وافق بعض العلماء مثل الشافعية والحنفيّة والمالكيّة أن يمكن تكرر صلاة الاستخارة 7 مرات على مدار اليوم فلا خطأ في ذلك، فيقولون أيضا لا يشترط النوم بعد انتهاء صلاة الاستخارة لكي تثبت صحتها، فإذا حصلت الرؤيا فلا يشترط أن تكون بسبب هذة الصلاة، فيقولون أيضا أن لا ينبغي تكرار الصلاة عند انشرح الصدر والإحساس بالاطمئنان الداخلي فلا داعي لتكرار الاستخارة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.